الشلل: 5.4 مليون شخص يعانون من الشلل حول العالم

نظرة عامة

 الشلل يحدث عندما يكون الشخص غير قادر على تحريك عضلاته بإرادته، بعد حدوث خطأ ما في اتصاله بالدماغ. ويحدث بسبب اضطراب في الجهاز العصبي، وقد يكون دائمًا أو مؤقتًا. (1, 2, 3)

الأعراض:

تختلف الأعراض حسب النوع والأسباب.

أكثر الأعراض انتشارًا هو فقدان القدرة على تحريك العضلات طواعية.

تشمل الأعراض الأخرى:

بالإضافة: يصيب أي جزء من جسم الإنسان، بما في ذلك:

  • الوجه
  • الايدى
  • شلل نصفي أحادي: ذراع أو ساق واحدة
  • شلل نصفي: جانب واحد من الجسم
  • الشلل النصفي: كلا الساقين
  • الشلل الرباعي : الذراعين والساقين (2, 4)

ملخص:

يصيب الشلل أي جزء من جسم الإنسان.

الأسباب:

وفقًا لمسح أجراه المركز الوطني لمعلومات التكنولوجيا الحيوية (NCBI)، فإن الأسباب الأكثر انتشارًا هي:

1- التصلب المتعدد

2- الشلل الدماغي (CP)

3- السكتة الدماغية

4- إصابة الحبل الشوكي (5)

تشمل الأسباب الأخرى ما يلي:

  • ورم المخ: ضعف في جانب واحد من الجسم تدريجياً.
  •  الشلل النصفي التشنجي الوراثي، رنح فريدريك – Friedreich’s ataxia (مرض وراثي) أو الحثل العضلي: ضعف في الساقين.
  • مرض العصبون الحركي، ضمور العضلات الشوكي: ضعف تدريجي في الذراعين والساقين
  • متلازمة Guillain-Barré: شلل في الساقين ينتشر إلى الذراعين والوجه على مدار أيام أو أسابيع قليلة.
  • الشلل الدماغي أو السنسنة المشقوقة أو ضمور العضلات الشوكي: شلل منذ الولادة.
  • مرض لايم: الشلل الذي يبدأ في الأسابيع أو الأشهر أو السنوات التي تلي لدغة القراد.
  • متلازمة شلل الأطفال: شلل يبدأ بعد سنوات عديدة من الإصابة للأطفال.
  • ضعف في أجزاء من الوجه – ورم في العصب أو سرطان الجلد أو سرطان الرأس والعنق.(2)

ملخص:

أكثر الأسباب انتشارًا هي (التصلب المتعدد – الشلل الدماغي (CP) – السكتة الدماغية – إصابة الحبل الشوكي).


شلل الوجه النصفي: ناس تعيش بنصف ابتسامة

شلل الوجه النصفي: ناس تعيش بنصف ابتسامة


كيف يتم التشخيص؟

سيقوم الطبيب بفحص المريض وسؤاله عن أي إصابات. وبالنسبة للشلل التدريجي، سيتحدث المريض عن متى بدأت في رؤية المشكلة. قد يسأل الطبيب عن واحد أو أكثر من هذه الاختبارات:(1)

الأشعة السينية

  تظهر العظام المكسورة التي قد تسبب إصابة الأعصاب.

اختبارات التصوير

  التصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنين المغناطيسي للتحقق من علامات السكتة الدماغية أو إصابة الدماغ.

تصوير النخاع

يتحقق من إصابات النخاع الشوكي والأعصاب.

مخطط كهربية العضل (EMG)

  يختبر النشاط الكهربائي للأعصاب والعضلات.

الصنبور الشوكي:

البزل القطني يختبر السائل النخاعي للعدوى والالتهابات والاضطرابات مثل التصلب المتعدد (MS).

ملخص:

هناك العديد من الإجراءات لتشخيص المرض بما في ذلك الفحوصات المخبرية والأشعة المقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي والفحوصات الطبية الأخرى.

العلاج:

يخضع بعض الأشخاص للشفاء الجزئي أو الكامل. لكن الآن ، لا يوجد علاج للشلل. ومع ذلك ، فإنه يعتمد على سبب الشلل ونوعه.

الشلل المؤقت: قد يتعافى شلل الوجه النصفي أو السكتة الدماغية من تلقاء نفسه دون علاج طبي.

بالإضافة، عندما يكون ناتجًا عن إصابة في النخاع الشوكي أو حالة عصبية مزمنة: قد يتعافى الشخص من السيطرة الجزئية على العضلات.

على الرغم من أن إعادة التأهيل لا تعالج الشلل تمامًا ، إلا أنها يمكن أن تساعد في السيطرة على الأعراض من التدهور.

تشمل العلاجات المتاحة ما يلي:

  • علاج بالممارسة
  • علاج بدني
  • الأدوية
  • جراحة نقل العصب
  • أجهزة التنقل ، مثل الدعامات والكراسي المتحركة
  • البتر الجراحي

يمكن أن تلعب المساعدة الاجتماعية والعاطفية أيضًا أدوارًا حيوية في علاج المريض. (4)

ملخص:

يخضع بعض الأشخاص للشفاء الجزئي أو الكامل. لكن الآن لا يوجد علاج. ومع ذلك، فإنه يعتمد على سبب الشلل ونوعه.

تقدر تحجز عند اشطر  دكاترة في مصر علشان تطمن على صحتك

Summary
الشلل: 5.4 مليون شخص يعانون من الشلل حول العالم
Article Name
الشلل: 5.4 مليون شخص يعانون من الشلل حول العالم
Description
الشلل يحدث عندما يكون الشخص غير قادر على تحريك عضلاته بإرادته، بعد حدوث خطأ ما في اتصاله بالدماغ. ويحدث بسبب اضطراب في الجهاز العصبي، وقد يكون دائمًا أو مؤقتًا.
Author
Publisher Name
CliniDo
Publisher Logo