الرضاعة الطبيعية : فوائد كبيرة جدا للأم وللطفل  - كلينيدو بلوج CliniDo
الرئيسية > الامراض > عام > الرضاعة الطبيعية : فوائد كبيرة جدا للأم وللطفل 

الرضاعة الطبيعية : فوائد كبيرة جدا للأم وللطفل 

الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية : فوائد كبيرة جدا للأم وللطفل 

بعد الولادة بتبدأ الام فى التفكير والقلق من الرضاعة الطبيعية , وفى حين ان كل المنظمات الطبية بتحث وتشجع كل الامهات بالالتزام بارضاع الطفل مباشرة من ثدييها , بدون ادخال الماء او العصير او اى اطعمة اخرى اول ست شهور والاستمرار فى الرضاعة الطبيعية لمدة سنة على الأقل ,

 يعتمد عدد المرات اللي طفلك بيحتاجها من الرضاعة  على حسب اذا كان طفلك يفضل رضعات صغيرة متكررة أو رضعات أطول. وده بيتغير تدريجيا مع نمو الطفل 

غالبًا يرغب المواليد الجدد في الرضاعة كل 2-3 ساعات. وبعد عمر شهرين ، الرضاعة كل 3-4 ساعات ،

وبعد  ست شهور ، يرضع معظم الأطفال كل 4-5 ساعات.

ويمثّل حليب الأم أحد المصادر المهمة للطاقة والعناصر الغذائية بالنسبة للأطفال اللى بتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و24 شهرًا.

 اللبأ: 

هو أول حليب بينزل من  الثدي عند الرضاعة في أول الأيام او اللحظات  بعد الولادة،

وهو سائل سميك أصفر اللون غني جدًا بالبروتين والأجسام المضادة اللي بتساعد على منع مرض الصفرا عند المواليد و بيحافظ و يقوى  صحة الطفل ويساعد على نمو الجهاز الهضمي غير الناضج لحديثي الولادة.

 

ازاى تعرفى ان طفلك جعان ومحتاج رضعة ؟

من اكتر الحاجات اللى بتبينلك ان طفلك جعان :

  • لعق الشفايف أو إخراج لسانه
  •  تحريك فكه أو فمه أو رأسه للبحث عن ثديك
  • وضع أيديه فى فمه
  • فتح فمه بتكرار
  • زن متواصل 
  • مص اى شئ يمسكه 
  • البكاء 
  • تحريك الرأس عند لمس خده أو فمه. 

 

مدة رضاعة  الطفل:

ممكن تستغرق الرضاعة من  10 دقايق  إلى 25 دقيقة ، أو حتى يظهر على الطفل مؤشرات الشبع (زى النوم او البطئ في مص الثدي ،

أو ترك  الثدي وإرخاء اليدين والذراعين والساقين).

 

5 فوائد أساسية للرضاعة الطبيعية للطفل :

 

اولا : بيوفر حليب الام التغذية المثالية للطفل فى اول سنة من عمره  :

 فبيمد الطفل بكل العناصر الغذائية اللى بيحتاجها جسمه للنمو بشكل طبيعى , لكن الشيء الوحيد اللى ممكن ينقص الطفل من مخزون الحليب هو فيتامين د.

اذا كانت الام لا تتناول كميات كبيرة جدًا من الاكل المحتوى على فيتامين د (ومعظم الامهات مش بيعملوا كده )  ،

فلن يوفر حليب الثدي للأم ما يكفي الطفل فبيوصى عادةً باستخدام قطرات فيتامين د.

 ثانيا : يحتوى حليب الأم على أجسام مضادة اللى بتساعد طفلك على محاربة الفيروسات والبكتيريا ، 

وهو أمر مهم جدا  في  الأشهر الأولى , و تظهر العديد من الدراسات أن الأطفال اللى مش بيرضعوا من ثدى

هم أكثر عرضة لمشاكل صحية مثل الالتهاب الرئوي والإسهال والعدوى.

 

ثالثا : بتقلل من خطر اصابة الطفل بالامراض  ومنها :

  • التهابات الأذن الوسطى :  تحمي الرضاعة الطبيعية ، لأطول فترة ممكنة ، من التهابات الأذن الوسطى والحنجرة والجيوب الأنفية بعد انتهاء سن الرضاعة.
  • التهابات الجهاز التنفسي : يمكن أن تحمي الرضاعة الطبيعية من أمراض الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي المتعددة الحادة ومشاكل القولون والتبرز عند الاطفال .
  • نزلات البرد والالتهابات :  الاطفال اللى بترضع  لمدة 6 أشهر رضاعة طبيعية بدون ادخال اى شئ اخر بيكونوا أقل عرضة للإصابة بنزلات البرد والتهابات الأذن أو الحلق.
  • متلازمة موت الرضيع المفاجئ (SIDS):  ترتبط الرضاعة الطبيعية بتقليل مخاطر الإصابة بمتلازمة موت الرضع المفاجئ ، خاصة عند الرضاعة الطبيعية فقط.
  • أمراض الحساسية : تقليل مخاطر الإصابة بالربو والتهاب الجلد التأتبي والأكزيما.
  • السكر :  ترتبط الرضاعة الطبيعية بانخفاض المخاطر للإصابة بمرض السكر من النوع 1 والسكري غير المعتمد على الأنسولين (النوع 2)
  • ترتبط الرضاعة الطبيعية بتقليل مخاطر الإصابة بسرطان الدم عند الأطفال.

 

رابعا : المحافظة على وزن الطفل الصحي :

بعد الولادة بيزيد قلقك عن وزن الطفل , وتغذيته الصحيحة , فتساعد الرضاعة الطبيعية على زيادة الوزن بشكل صحي وتساعد على الوقاية من السمنة عند الأطفال.

 

أظهرت واحدة من الدراسات أن الرضاعة الطبيعية لمدة تزيد عن 4 أشهر تؤدى إلى انخفاض كبير في فرص إصابة الطفل بزيادة الوزن والسمنة.

لان الأطفال اللى بيتناولوا حليب الأم بيكون عندهم  هرمون اللبتين في أنظمتهم أكثر من الأطفال اللى  بيرضعوا لبن صناعي ( اللبتين هو هرمون رئيسي لتنظيم الشهية وتخزين الدهون )

 

خامسا : ممكن تساعد تنمية  ذكاء الطفل

تشير بعض الدراسات إلى أنه ممكن يكون هناك اختلاف في نمو الدماغ بين الأطفال اللى  بيرضعوا رضاعة طبيعية والأطفال اللى بيرضعوا حليب اصطناعي.

وده ممكن يرجع بسبب اللمس والاتصال بالعين المرتبط بالرضاعة الطبيعية وكمان  المحتوى الغذائي.

 

وتظهر الدراسات بوضوح أن الرضاعة الطبيعية لها تأثيرات إيجابية كبيرة على نمو دماغ الأطفال على المدى الطويل وتساعد طفلك على الارتباط بيكى والشعور بالأمان

 

5  فوائد الرضاعة الطبيعية للام : 

فى العادى كلنا بنسمع من زمان عن اهمية الرضاعة للطفل وازاى هى بتساعده بكل الطرق لكن كتير ميعرفش اهميتها للام نفسها .. خلينا نتعرف عليها 

اولا :  تساعدك الرضاعه الطبيعية على إنقاص الوزن

اول عائق بيقابل معظم الامهات بعد الولادة هى محاولة  فقدان الوزن اللى تم اكتسابه  خلال فترة الحمل 

 

فالرضاعة الطبيعية بتساعدك على حرق الدهون , فهى  بتحرق المزيد من السعرات الحرارية ، وبعد 3 أشهر من الرضاعة ، تزيد معدل حرق الدهون مقارنة بالأمهات غير المرضعات.

 

ثانيا : الرضاعة الطبيعية تساعد الرحم على الانقباض

خلال الحمل ، ينمو الرحم بشكل كبير ، ويتوسع من حجم الكمثرى إلى ملئ مساحة البطن بالكامل تقريبًا.

بعد الولادة ،  بيبدأ الرحم العودة إلى حجمه السابق و يساعد الأوكسيتوسين ، وهو هرمون يزيد طوال فترة الحمل ، في المساعدة على هذه العملية.

 

ويزيد هرمون الأوكسيتوسين كمان أثناء الرضاعة الطبيعية , ويشجع تقلص الرحم ويقلل من النزيف مما يساعد الرحم على العودة إلى حجمه السابق.

 

ثالثا :  الأمهات المرضعات أقل عرضة للإصابة بالاكتئاب

اكتئاب ما بعد الولادة (PPD) هو نوع من الاكتئاب ممكن ان تصاب بيه الستات بعد الولادة 

ومن الواضح  ان الستات اللى بترضع طبيعى اقل عرضة للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة ،

مقارنة بالأمهات اللى بتفطم بدرى اومش بترضع ، وفقًا لدراسة تمت عام 2012.

 

رابعا : الرضاعة الطبيعية تقلل من مخاطر المرض

 

 الرضاعه الطبيعية بتوفرلك حماية  ضد السرطان والعديد من الأمراض منها : 

 

خامسا : الرضاعة الطبيعية قد تمنع الدورة الشهرية

استمرار الرضاعة الطبيعية يوقف الإباضة والحيض , وده يعتبر طريقة طبيعية لمنع الحمل المباشر بعد الولادة  و لضمان وجود بعض الوقت بين فترات الحمل.

 

هل لبن الام كافى  للطفل ؟

 

بعد مرور من  10 إلى 15 يوم بعد الولادة ، بيتم افراز اللبن بشكل مظبوط وكافى  ، وبتقدرى تدى الطفل كل التغذية اللي محتاجها.

 

يفقد معظم الأطفال قدرًا صغيرًا من الوزن في أول 3 إلى 5 أيام بعد الولادة لكن مالوش علاقة بالرضاعه الطبيعية.

 

لو كان  طفلك يحتاج كمية كبيرة  من الحليب والرضعات ، فبيستجيب الثدى وينتج كمية اكبر من الحليب  يوصي الخبراء بمحاولة الرضاعه الطبيعية  (بدون حليب صناعي أو عصير أو ماء) لمدة 6 أشهر. ولو دخلتى اللبن الصناعي ، فالثديين بينتجوا كمية  أقل من اللبن .

وعلشان تتأكدى انه بياخد كمية كافية  :

  • الطفل ميقلش عن 7٪ من وزنه عند الولادة في الأيام القليلة الأولى بعد الولادة
  • احصلي على 6 حفاضات على الأقل يوميًا مبللة ببول شاحب جدًا أو صافٍى عند بلوغه 7-10 أيام

 

هل يمكن حفظ حليب الأم ؟

من الممكن حفظ حليب الأم  في زجاجات نضيفة صغيرة مع عدم رجها , لمدة أربع ساعات خارج الثلاجة في درجة حرارة الغرفة بدون الحاجة إلى إعادة التسخين , او ثلاثة أيام داخل الثلاجه او ثلاثة إلى ستة أشهر مجمدًا داخل الفريزر، لكن قيمة الحليب الغذائية ممكن تقل.

 

نصائح للأمهات المرضعات

تساعدك  على الاستعداد للرضاعة الطبيعية:

 

  • احصلي على رعاية منتظمة قبل الولادة مع الدكتور المتابع ليكى لمساعدتك على تجنب الولادة المبكرة.
  • بلغى دكتورك أنك بتخططى للرضاعه الطبيعية واطلبى منه المعلومات والدعم وتعليم اساسيات الرضاعة  لمساعدتك في الرضاعة الطبيعية بعد الولادة.
  • اعرفى من طبيبك حالتك الصحية  أو الأدوية اللى بيتاخديها وممكن  تتعارض مع الرضاعة الطبيعية.
  • اتكلمى مع لأصدقاء اللى  بيرضعوا من الثدي أو انضموا إلى مجموعة دعم للرضاعة الطبيعية.
  • قم بتوفير احتياجات  الرضاعة الطبيعية ، زى حمالات الصدر وغيرها من الأشياء.

 

بعد كل اللى ذكرناه من فوائد للرضاعه الطبيعية للام وللطفل , لو عندك الفرصة انك ترضعى طبيعى متتأخريش ولا تترددى وتقدرى تستشيرى دكتور من كلينيدو 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *