الشعور بالدوخة وفقدان التوازن .. الأسباب والأعراض - كلينيدو بلوج CliniDo
الرئيسية > الامراض > انف واذن وحنجرة > الشعور بالدوخة وفقدان التوازن .. الأسباب والأعراض

الشعور بالدوخة وفقدان التوازن .. الأسباب والأعراض

Dizziness-And-Balance-Disorders-min

 

 

هل حسيت قبل كده ان الغرفة بتدور حواليك ، أو انك هتقع؟ خلي بالك ده ممكن يكون علامة علي الخلل في التوازن

ولكن قبل كل شيء، مفروض الأول تعرف “ايه هو التوازن؟” نظام التوازن هو اللي بيخليك تقدر تمشي وتقف وتتحرك بسهولة بدون أيّ صعوبات.

 

الدماغ بتستخدم الرسائل اللي بيستقبلها من العينين والأذنين وأجزاء الجسم الأخرى لمساعدتك في الحفاظ على توازنك.

وممكن جدًا أن يؤثر اضطراب التوازن بشكل سلبي كبير على حياتك. ودة اللي هناقشه في المقالة.

 

جدير بالذكر أن كتير من الأمراض ممكن تسبب لك دوخة أو فقدان توازنك، ومع ذلك ، فإن معظم مشاكل التوازن بتكون نتيجة مشاكل في الأذن الداخلية (الجهاز الدهليزي).

 

ايه هي أعراض الدوخة وفقدان التوازن؟

 

أعراض اضطرابات التوازن والدوخة:

  • الشعور بالدوار أو دوخة.
  • فقدان التوازن.
  • ارتباك.
  • الوقوع أو الشعور وكأنك قد تسقط.
  • رؤية مشوشة.

 

ايه هي أسباب اضطرابات التوازن؟

 

أسباب خلل التوازن والدوخة كتير جدًا وبتحصل نتيجة مشاكل صحيّة كتيرة، عادة يرتبط سبب اضطرابات أو خلل التوازن بأعراض معينة، الدوخة ممكن ترتبط بالشعور بالحركة ، بما في ذلك:

 

 

  • التهاب العصب الدهليزي: ممكن يؤثر الالتهاب اللي بينتج عن فيروس على الأغلب على الأعصاب في جزء التوازن من الجزء الداخلي من الأذن، عادًة بتكون الأعراض مؤلمة ومستمرة وبتشمل الغثيان وصعوبة في المشي.

 

  • دوار الوضعة الانتيابي الحميد (BPPV): بيحصل دوار الوضعة الانتيابي الحميد (BPPV) عندما يتم إزالة بلورات الكالسيوم في الأذن الداخلية – واللي بتساعد في التحكم في توازنك – من مواضعها الطبيعية وتبتعد في الأذن الداخلية.

 

  • الدوار الإدراكي الوضعي المستمر: بتحصل الحالة دي غالبًا مع أنواع أخرى من الدوخة، تشمل الأعراض عدم الاستقرار أو الإحساس بالحركة في رأسك.

 

  • متلازمة رامسي هانت: تُعرف أيضًا باسم الهربس النطاقي، بيحصل الاضطراب دة لما تؤثر عدوى تشبه القوباء المنطقية على أعصاب الوجه والسمع والدهليز بالقرب من إحدى الأذنين، قد يعاني المريض من الدوخة وألم الأذن وفقدان السمع.

 

  • الصداع النصفي: ممكن تحصل الدوخة والحساسيّة للحركة بسبب الصداع النصفي، من الأسباب الشائعة لاضطراب التوازن.

 

  • إصابة في الرأس: قد تصاب بالدوار بسبب ارتجاج أو إصابة في الرأس.

 

  • ورم العصب السمعي: الورم دة غير السرطان (الحميد) ينمو ببطئ ويؤثر على الأعصاب، ويؤثر على السمع و التوازن. قد يعاني المريض من الدوار أو فقدان التوازن، ولكن الأعراض الأكثر انتشارًا هي ضعف السمع.

 

فقدان التوازن:

 

يمكن أن يؤدي فقدان التوازن أثناء المشي إلى:

 

  • التهاب العصب الدهليزي: يؤدي لتشوهات في الأذن الداخلية للمريض والشعور بثقل في الرأس وعدم توازن في الظلام.

 

  • اعتلال الأعصاب المحيطية: يمكن أن تؤدي الإصابة إلى مشاكل في المشي.

 

  • الاضطراب العصبي الوظيفي: وتشمل داء الفقار الرقبية ومرض باركنسون.

 

الدوخة:

 

يمكن أن يكون سبب الشعور بالدوار:

 

  • الاضطرابات النفسيّة: يسبب الاكتئاب والقلق واضطرابات نفسيّة الأخرى الدوخة والدوار.
  • فرط التنفس: عادة ما يصاحب هذا الاضطراب التوتر والقلق.
  • الأدوية: ممكن بعض الأدويّة تسبب دوخة ودوار.
  • مشاكل الأذن الداخلية: يمكن أن تؤدي التشوهات في الجهاز الدهليزي إلى الشعور بالطفو أو غيره من المشاعر الزائفة للحركة.

تقدر تحجز عند أشطر دكاترة أنف وأذن وحنجرة في مصر علشان تطمن على صحتك